A seminar entitled " Homeland Vision in 2030"

نظم اتحاد طلبة الجامعة الأردنية في كلية الأمير الحسين بن عبدالله الثاني للدراسات الدولية ندوة حوارية بعنوان رؤية وطن 2030 بالتعاون مع نادي الطلبة السعوديين في عمّان حاضر فيها رئيس الشؤون الإعلامية المتحدث الرسمي في سفارة المملكة العربية السعودية لدى المملكة الأردنية الهاشمية عبدالسلام بن عبدالله العنزي.


وتأتي هذه الندوة ضمن سلسلة من الندوات التي يقيمها الاتحاد والنادي للمساهمة في رفع نسبة الوعي لدى الطلبة حول العديد من القضايا المتعلقة بإحداث التغيير نحو الأفضل استناداً إلى دور الشباب في النهوض بالمجتمع ومؤسساته وقدرته على التغيير ورفد الحياة السياسية بما تحتاجه.


وقدم العنزي خلال الندوة ملامح رؤية المملكة العربية السعودية في 2030، التي أعلنتها المملكة ضمن خطة عريضة للاصلاح والتنمية والنهوض باقتصادها وتحريرها من الاعتماد على النفط.


وعرض العنزي أبرز نقاط هذه الخطة المتمثلة بتحويل صندوق الاستثمارات العامة السعودي إلى صندوق سيادي يصبح مستقبلا من أضخم الصناديق السيادية عالميا، بالإضافة إلى تحسين وضع المملكة الاقتصادي لتصبح ضمن أفضل 15 اقتصادا في العالم بدلا من موقعها الراهن في المرتبة العشرين، وتعزيز خطة مكافحة الفساد بحيث تكون في مقدمة الدول في هذا الأمر.


وتابع العنزي أن المملكة تفرد اهتماما خاصا برفع عدد المعتمرين سنويا من 8 ملايين إلى 30 مليون معتمر، وزيادة مشاركة النساء في سوق العمل من 22% إلى 30% وخفض نسبة البطالة بين السعوديين من 11.6% إلى 7%، فضلا عن سعيها لإنشاء شركة قابضة للصناعات العسكرية مملوكة بالكامل للحكومة، وإعادة هيكلة قطاع الاسكان للمساهمة في رفع نسب تملك السعوديين، إضافة إلى رفع عدد المواقع الأثرية المسجلة في اليونسيكو إلى الضعف على الأقل، وتصنيف 3 مدن سعودية من بين أفضل 100 مدينة في العالم.


وقدم العنزي خلال محاضرته عرضا تقديميا مفصلا لرؤية الوطن بحلول العام 2030، أوضح خلاله المحاور والأهداف والركائز الاستراتيجية والبرامج المحورية التي ستطلقها المملكة لتحقيق رؤيتها وأهدافها، مركزا على أهمية الأمن لأي بلد من البلدان العربية، وضرورة أن يكون المرء قادرا على التمييز بين الحقيقة والإشاعة حتى يعم الأمن والسلام في البلاد.


وتخلل الندوة محاضرة للمدرب الدولي السعودي صدّيق البارفي قدم خلالها إضاءات للطلبة حول آلية اختيار وظيفة مناسبة ضمن خطوات علمية مدروسة وليس بشكل عشوائي، ودعاهم إلى ضرورة سلوك المسار الصحيح في اختيار ما يناسب قدراتهم وهواياتهم وتخصصاتهم.


وفي ختام الندوة التي حضرها مساعد عميد شؤون الطلبة مدير مكتب الوافدين في الجامعة الدكتور نبيل المجالي، ورئيس نادي الطلبة السعوديين في عمّان الدكتور ظامي الشمراني، وعدد من طلبة الكلية وأعضاء النادي والطلبة السعوديين في الجامعة، أجاب المحاضران عن أسئلة واستفسارات الحضور